حرروا …أفكاركم


كثرت في أيامنا هذه و بشكل عام .. الأفكار .. و أصبح كل من عليها ذو رأي سديد و حكمة رشيدة .. و أصبح معظم الناس يأخذون الأفكار بدون تدقيق ( نسخ – لصق ) من أشخاص ربما نشاهدهم لأول مرة و غالبا ما تكون المرة الأخيرة .. حتى بدون أن نقرأ أسماءهم ، و  في مختلف المجالات ؛ و لا أتكلم عن مجال محدد بعينه … لكنني قد أخص السياسي منها .. فقد اكتفينا تماما …. و بناء على رؤيتي هذه ؛ لواقع الفكر في أيامنا هذه .. رأيت أن أعرض عليكم تصميماً قمت بإنجازه ؛ نظراً لما تعرضت له من النصح السلبي من عدة أشخاص ؛ لم أجد وصفاً مناسباً يقع عليهم غير ( حاملي العقول المتحجرة ) الذين ساعدوا على تأكيد المقولة الشعبية ( الناس وصلت للقمر و نحن لسه بأرضنا )أما آن لأفكارنا أن تتحرر من جمودها ، أن تتطور ، أن تبتعد عن أنف صاحبها أكثر ؟؟؟ لا أدري ماهو العائق حيال هذا الموضع … فلازلت أتلقى المدح عن أعمالي … و لازلت أيضا أتلقى الذم عنها أيضا … و لكن من أشخاص ( مع اعتذاري الشديد منهم )  لايفقهون شيئاً في أمور التصميم … أما من أنتظر منهم النقد أو المدح البناء …. صامتون … ربما لأن تصاميمي لم تصل بعد  للمستوى الذي يدفعهم للمدح و الذم .. أو لأنها لم تستوفي الحد الأدنى من شروط التصميم الإحترافي … أو ربما لأنها أكثر من ذلك …. فكيف لي أن أعرف حقيقة أين أنا ؟؟؟ وكيف لأي فرد يعمل على تطوير ذاته .. أن يعرف مستواه و مدى إفادته للآخرين .. مع العلم أن المدح و الذم ؛ بمعنى النقد البناء .. سينعكس إيجاباً ( و بشكل قطعي ) على المجتمع عموماً و على المستوى الفكري و الإبداعي للبلد … و لا أخفي عنكم مدى استغرابي و صدمتي .. فمثلا ، المنتديات و المدونات والمواقع العربية عامة .. تذخر بمحتوياتها الغنية جداً بأفكار المشاركين فيها … فأرى مقالاً معيناً .. عدد الزيارات بالآلاف  و عدد التحميلات بالآلاف أيضا … بينما الردود لا تتجاوز عدد أصابع اليدين … و غالبا ما تكون ( شكرا … مجهود رائع … مشكووووووووور ….)

و بنفس الوقت .. عندما أبحث في المنتديات الأجنبية .. أشاهد طرحاً بسيطاً جداً و عدداً هائلاً من الردور .. و كل منهم يشرح و يعلق و ينصح و يعدل .. ففي الغالب ؛ الموضوع المطروح أساساً .. هو نقطة البداية للتعمق بتفاصيله و تعديلها .. و التي ستأخذ صورتها الأخيرة و المتكاملة من خلال ردود أعضاء المنتدى أو الموقع و المشاركين عموماً ….

فلماذا ؟؟؟ لا أدري ….. لماذا لا أتلقى الردود ؟! .. لا أدري !! …. و لازلت أسمع من هنا و هناك / قطعوا النت …. مافي نت …. التكعنا … ماعاد أقدر بلا نت …. / لكن السؤال الذي أطرحه على نفسي …. عن ماذا التكعت ؟؟؟ ليش ماعاد تقدر بلا نت ؟؟؟ و أنا أشاهد أغلب الناس يقضون وقتهم بغرف الدردشة و على صفحات الفايس بوك و المواقع التي لافائدة تذكر منها .. و التي لن تحقق المنفعة له أو لغيره … و مع ذلك .. لا يجد الوقت الكافي لوضع رد بناء أو مساهمة إيجابية و في أي مجال كان ( لك حتى و لو بصيانة السيارات ) و عندما تجالسه و تحاوره فاعلم أنك  محظوظ لأنك تجالس آينشتاين العرب … فهو يفهم في كل شيئ ( متل طاسة الجان ) إسأله بالطب .. يجيبك ، و ينصحك بأدوية مفيدة لمرض قد قام أساسا بتشخيصه بذات نفسه … و إن تعطل الدش فهو من سيخرج لإصلاحه .. و إن صعد بالتكسي … شقد عبتعمل التنكة معك ؟؟؟ مو مشان شي .. بس مشان ينصحو للشوفير شو يعمل ليوفر بنزين ……  وسياسيا ؛ فحدث و لا حرج … كلنا سياسين بنفهم بالسياسة أباً عن جد …

أحبائي في الله … إخوتي …. أصدقائي … لا أستطيع أن أكون بموقع الناصح و لا الحكيم الذي يتبنى فكراً معين … فما أنا إلا شخص عادي جداً .. أسعى لتحسبن ذاتي في داخلي و من الخارج .. و أحاول جاهداً في نفس الوقت أن أساعد آخرين بما تعلمت في مجالي … و هو التصميم الإعلاني .. و ما هذا التصميم إلا فكرة … خطرت لي عندما جالست أحد آينشتاينات العرب مؤخراً …. و ما أنا إلا مذكر فقط .. فكل منا يملك أفكاراً جدية .. تساهم بتطوير نفسه و من حوله و بلاده عامة … و ما قصدته من هذا التصميم .. هو تحفيزكم كما تحفيزي أيضا .. لحث و دفع هذه الأفكار إلى الخروج من سجنها .. و لنثبت لكل العالم المتقدم الذي سبقنا  … أننا شعب مبدع و خلاق … مهما كانت ظروفنا و مهما حاول البعض في الغرب تشويه صورتنا …. و أخيرا ؛ أقول لكم كلمتين فقط ….

كونوا مبدعين بأن حرروا أفكاركم

9 thoughts on “حرروا …أفكاركم

  1. يقول ABD ELWAHAB SHAMSI:

    لن أتحدث عن جرح لامسته كلماتك يا أخي العزيز .. لأن الحديث عن الجروح قد يدفعنا إلى الألم و الإحباط في أيامنا هذه .. إنما حديثي .. تعليقي على هذه الكلمات هنا .. دافعه التفاؤل و الأمل .. بوجود شخصٍ يفكر بهذه الطريقة .. يرى أولاً .. و بهذه الطريقة .. و تفاؤل بوجود عدد أكبر ممن يرون بنفس الطريقة .. و إن اختلفت أساليب التعبير بيننا .. و أراني أفضل القول بأنك لامست هواجس كثيرين ممن يقرؤون .. و يبحثون عن طريقة لإيقاظ و تحرير أفكار شبابنا .. بإبعادهم أولاً عن كثير الثرثرة و طويل الوقت المقضي فيها .. و بتحويل اهتماماتهم إلى ما يرفع من مستوى تفاؤلهم و طموحاتهم .. فلا بد كي نبتعد عن الثرثرة على مواقع التواصل .. أن نجد بديلاً يثري فكرنا و يمتعنا في الوقت نفسه .. تماماً كما يفعل الفيديو كليب .. لكن بعرضٍ يحترم عقول المتابعين و بأسلوب يشد المشاهدين إليه و يرتقي في الوقت نفسه بأفكارهم …. ليبدعوا

  2. يقول Amer Kanjo:

    ترفع القبعة احترام لمثل هذه الكلمات … ولكي لا يكون ردي عبارة عن كلمات تواقف او تعارض هذا الطرح …
    اود ان اقول (( رحم الله امرء عرف حده فوقف عنده )) .. فلكل واحد منا مهنة يحترفها وهواية او اكثر يحبها .. يمكن له ان يلم بامور هذه المهنة والهوايات .. اما ان يكون ملماَ بكل علوم الدنيا فهذا ضرب من الخيال …
    طبعا هذا لا ينفي ان يكون الشخص مطلعا على كثير من الامور ومثقفاَ نفسه في اكثر من مجال .. ولكن بالمعنى الايجابي ومن هنا يستطيع ان (( يحرر افكاره )) ..
    وانا شخصيل قليلا ما اجد في مجتمعنا اشخاص عندما تسألهم في موضوع معين ,يجيبون (( لا ادري فـ انا لست مطلعا على هذا المجال )) ….
    مشكور استاذ محمد على هذا المقال وعلى مشاركتنا في افكارك .. وهذه المشاركة هي من اهم اسباب الرقي في ثقافة المجتمع ..

  3. يقول صفاء جبارة:

    كل نجاح وكل طموح وكل ابداع بيبدئ بفكرة وكل شخص بعبر عن افكارو بطريقتو مشان هيك قبل ما انفكر باي مجال نحنا بنحبو لازم نلاقي طريقة لنعبر فيا عن فكرتنا …وبالمشاركة كل الافكار رح تتطور وتتقدم و تساهم باصلاحات اكيد رح اتفيدو وتفيد غيرو وهي الفائدة ما رح تكون ع مستوى شخصي حتكون ع مستوى عام واكيد صاحب الفكرة المطروحة ح يكون بمنتهى السعادة لانو في شخص اهتم بفكرتو وشاف فبها حل لمشكلة عم تواجهوبهل المجال مشان هيك برايي ما لازم نبخل بافكارنا الي ممكن تكون سبب في حل مشكلة كبيرة عند شخص معين ومن هل الاشخاص الاستاذ محمد زرقة الي بيكون بمنتهى السعادة في طرح افكارو وابداعاتو مع اشخاص بيبادلوه نفس الاهتمام بمجالوالمبدع فيو وهو التصميم الاعلاني..

  4. يقول مضر:

    الافكار بحر لا ينضب ولا ينتهي .. بس فيك تقول للفكرة ما في حقوق ملكيه .. غير محميه .. طبيعي تتقاذفها الارجل متل الكره يمكن اشخاص تقدر الشي بتعملو وممكن لا .. رح قول شي ازا ولد ابن 14 سنه فرضا بيعرف الدخان تقيل من خفيف وبيعرف ينقد هيفاء وهبي ووو الخ .. اكيد بس صار ب 25 رح يفهم بكل شي .. ثقافته من الصغر مبنيه ع النقد(مو شرط نفهم بشو عم نحكي المهم نحكي )… عسى ولعل تتحرر الافكار لانه الفكره متل الطفل بحاجه لتربيه وتهذيب و تنميه و تغذيه ولما بنعتني فيها وقت بتكون برعم اكيد وقت تكبر رح تنشر عبق زاكي الرائحه واكيد رح يكون للاختصاص مكان .. وبس

  5. أخي عبد : وجعنا واحد أنا و انت و كل شخص واعي بهالبلد … شبابنا بخير و الجيل الصاعد رح يبني مستقبل زاهر إن شاء الله بس شوية غباش وشوية غمام بتزول …. ان شاء الله … و بظن انو متابعة مقالاتك رح تصحي كتييييييييير …

    عامر : أؤيدك بكل حرف قلتو ….مختصر المفيد رحم الله امرؤ عرف قدر نفسه فوق عنده ….والاطلاع واجب …ولازم يكون الواحد مطلع عبعض الأمور اللي بتساعدو بحياتو ..بس المشكلة عبتصير بدال اطلاع …خبرة … هههه سيدي الله يوفق الجميع يارب

    أما زوجتي : طبعا مشاركة الافكار أساس التطور بكل شيء ومتل ماقال سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام ( ما لم يكن في زيادة فهو في نقصان ) لازم نضل ديما نبحث و نطور حالنا و اللي حوالينا أيضا والله يجعلنا منون يارب

    مضر : الله يجعلنا من المربين الصالحين ويقدرنا رب العزة نربي جيل طيب و بأفكار طيبة و نشم عبقها متل ماقلت …. بس هالشي بدو شغل مني ومنك ومنا كلنا

    وشكرا جزيلا على مروركم و تعليقاتكم ….

  6. يقول Subhi Khawam:

    و ما هذا التصميم إلا فكرة … خطرت لي عندما جالست أحد آينشتاينات العرب مؤخراً

    هون الزبده

  7. يقول ندى:

    أحسنت فقط أخرجت مابداخلي .أترك أثر أو بصمة لك ولو بسيطة قد تنمو مع الايااام وتحدث مالاتتوقع …العرب عندهم طاقات هائلة لاتشبة أحد فقط نحتاج لخطوات بسيطة ..تحرير أفكار وتجديد فكر..شكر لك بحجم السماء

    • شكرا جزيلا على الرد المشجع …. رفع المستوى العام مسؤوليتنا جميعا فلنكن يدا واحدة لنعمل على ان نكون في المقدمة ان شاء الله

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s